Sunday, September 28, 2008

The MRSA-Gay Connection



بسم الله

ظهر في بعض المواقع الاخبارية العربيه مثل الجزيره والبي بي سي خبرا مفاده التالي :

ان هناك نوعا من البكتيريا اكلة لحوم البشر تنتشر خصوصا بين المثليين ..وان المثليي الممارس للجنس مع مثلي اخر يكون عرضه بشكل كبير للاصابه بهذا المرض.. تجدون الرابط بالاسفل لموقع الجزيره

http://www.aljazeera.net/news/archive/archive?ArchiveId=1081386

اود اولا ان اقول لكم اني لست دكتورا او عالما طبيا ..ولكن يمكنني القول ان بعض المقالات العلمية يتم اجتزائها او تحويرها بحيث توصل فكره مغلوطه للقارئ.. والبحث العلمي المنشور في الجزيره هو احد الامثله الجيده لهذا التحوير . انا قمت ببحث بسيط من خلال الانترنت عن هذا الموضوع واكتشفت ان المغالطات هائله في هذا الموضوع من قبل الوساءل الاعلاميه..واخترت لكم مقالا واحدا من الانترنت ..وسأحاول ان اترجم بعض الفقرات منه .. واليكم النتيجه :

http://www.cjr.org/the_observatory/the_mrsagay_connection.php


Articles on Newsweek’s Web site on Friday and in The New York Times on Sunday, analyzed some of the overwrought reporting that followed the announcement last Monday that a new strain of USA300 is “spreading rapidly” in the gay communities of San Francisco and Boston. A separate part of the underlying scientific study also found that in San Francisco, gay men are thirteen times more likely to be infected as other city residents.


هنا يسرد الكاتب ما قامت به بعض مشاهير وسائل الاعلام من نشر للدراسه المشهوره وكيفية توضيحها انتشار المرض بين المثليين في سان فرانسيسكو.


Take, for example, an article from Reuters last Monday with the entirely misleading headline, “Drug-resistant staph passed in gay sex - U.S. study.”

This is not what the study found. It found that USA300 is “spreading rapidly” and is more common among gay men than other populations. That it is spreading sexually is presumed because staph bacteria tend to collect around the groin, as well as in armpits and other bodily crevices-but it is only presumed


هنا يتوضح الاجتزاء من الدراسه ونحويرها ...في حين ان كاتب المقال في رويترز يحاول ان يوحي ان المرض مرتبط خصوصا بالمثليين من خلال العلاقه الجنسيه ...بينما الدراسه تقول الاتي .. ان البكنيريا تنتشر سريعا ..وانها اكثر انتشارا بين المثليين ..لافتراضها ان البكتيريا تنتشر في مناطق العانه والابط ( افتراضا )....ولم تقل المقاله ان الجنس المثليي هو سبب الانتشار .. وهنا جاء المغالطه. وتابعو ما قالت الدراسه حرفيا بالاسفل

Specific sexual behaviors were not assessed or documented in clinic charts; we therefore cannot comment on the association between multidrug-resistant USA300 infection and specific male-male sexual practices.


قامت بعض الجمعيات الامريكيه للمثليين باستغلال المقاله ضد المثليين على انها اثبات علمي من مؤسسات علميه راقيه حول خطورة ممارسة الجنس المثلي.. فما كان من جامعة كاليفورنيا صاحبة الدراسه الا ان اصدرت اعتذارا يصرح ان الدراسه العلمية قد تم تحويرها واستغلالها استغلالا سيئا ..وهنا نص البيان

http://pub.ucsf.edu/newsservices/releases/200801182/



تقع احد المغالطات الكبرى التي اغفلتها تقارير المراسليين ان الدراسه كانت عن سلاله معينه من "ستافيلوكوكّس أوريوس المقاومة للمثيسيلّين"، ويعرف اختصاراً بـ(MRSA). وهي سلالة USA300 ...الدراسه لم تتحدث عن البكتيريا المقاومه عموما .ولكن عن سلاله معينه منها .. ولكن التقارير الاخباريه عممت الموضوع ..واقرئوا المقاله التاليه

It’s more likely that reporters didn’t read the original scientific paper carefully enough. We can turn once again to the example of Reuters’ article, which noted that MRSA “is beginning to appear outside hospitals in San Francisco, Boston, New York and Los Angeles.” First of all, MRSA began to appear outside hospitals (where such staph infections are particularly common) over a decade ago. Worse still, the article does not even mention the USA300 strain, which is what researchers were actually studying, and continues to refer to MRSA generally, surely sowing confusion among inattentive readers.



حتى المقالات اللتي اشارت ان الدراسه كانت حصرا على سلاله معينه ..اغفلت بعض المقاطع... ويمكن ان تروا ما قام به مراسل وول ستريت جنرال .. خيث ذكر في مقاله ان سلالة البكتيريا منتشره بين المثليين بنسبه 30 بالمئه اكثر من غيرهم ..ولكنه لم يذكر ان هذا صحيح فقط على مثليي سان فرانسيسكو ..مما اعطى انطباعا ان النتيجه هي على المستوى الوطني

The Wall Street Journal also flubbed an important detail in its story, published last Tuesday. It reported that “gay men are thirteen time as likely to have” USA300 as heterosexuals, which is true, but only in San Francisco. By omitting those last four words, the Journal implied that the finding is national in scope, which is not the case.




الدراسه تشير ايضا ان سلالة USA300 هي سلاله نادره او قليله نسبيا ..وانتشارها ضعيف بالمقارنه بسلالات البكتيريا المقاومه الاخرى .. وهناك اسباب تشير بالاعتقاد انها اكثر انتشارا بين المثليين ..ولكن هذا لايعني انها بسبب الممارسه الجنسيه بين المثليين .

In fact, the possibility that the infection will go national is a big worry for the study’s lead author, Dr. Binh Diep. Many articles noted that nearly 19,000 people died from MRSA infections in 2005, mostly from a weaker form of USA300, and a lot of the public uproar last week was the result of quotes from Diep fretting that the more virulent form could “spread to the general population.” It’s a legitimate concern, but again, context was missing from most articles. The new, multidrug-resistant strain of USA300 “is presently rare” in the general population, according to the study, and there is reason to believe it is spreading “exclusively” among gay men-but that does not mean that it is exclusive to gay men


يمكنكم قراءة المقال كاملا ..من خلال الرابط اللذي ذكرته في اول المقال ... ويمكنكم الحكم بأنفسكم ..وايضا ان تتطلعوا على التعليقات الوارده في اسفل المقاله من بعض المشاركين في الموقع ..وهذا يذكرني بما تم قوله في بعض وسائل الاعلام في الثمانينات ان الايدز هو مرض خاص يصيب المثليين ..وان ممارسة الجنس بين المثليين هي السبب في وجود المرض...وقد تم تفنيد هذه المقالات لاحقا . بجب علينا ان بحث قليلا في الانترنت عن بعض ما يحيرينا ولن لا نقبل كل ما يكتب .

والسلام .

8 comments:

saudigayboy said...

يسلموو أسدنا على التوضيح الكبير لهذا الموضوع الشائك
اللي انتشر على صفحات الانترنت وبالتحديد في المواقع الاخبارية العربية اللي كل همها النسخ واللصق للمواضيع
لكن جميل أن يتم توضيح الأمر لنا

ونسئل الله السلامة للجميع
ولابد من الحيطة والحذر فالوقاية خير من العلاج

تحياتي

أمير الـــوفــاء said...

بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك تقبل مني أطيب التهاني وأخلص الأمنيات، راجيا من المولى الكريم أن يجعل لك بالعيد فرحة دائمة ومغفرة كاملة وثوابا حسنا جميلا في الدنيا والآخرة، وأعاده الله علينا وعلى الأمة الإسلامية بالأمن والرخاء والتوفيق. amir

عصفور said...

أخي مثلي من الخليج
أولا أود أن أهنئك بعيد الفطر
أعاده الله عليك وعلى اهلك بالصحة
بالنسبة لموضوع البكتيريا
لم أتعجب من هذه المقالة
فهذه هي عادتنا
عندما نكره شيئا نبحث عن اي تهمة حتى لو كانت ضعيفة حتى نشوه ونؤذي ما نكره
الله يحفظنا من كل سوء
ويبعد عنا القوم التافهين
آمين




تحياتي لك

sami said...

تعقيب عن الدراسة الخاصة بالبكتيريا اكلة لحوم البشر

فالدراسة صحيحة فنسبة المصابين بين الشواذ في مدينة سان فرانسيسكو أعلى ب 13 ضعف من نسبة المصابين بين السكان العاديين في المدن الأخرى.

بالنسبة للدراسة التي ذكرتها عن البكتيريا أكلة لحوم البشر فسبب الاعتذار الذي قدمت في موقع جامعة كلفورنيا و سان فرنسيسكو هو الاعتراض على أن صيغة نص الدراسة أوحى أن اللوطيين ليسو من المجتمع العام و ليس لان المعلومات الواردة في الدراسة خاطئة لذا اقتضى التنويه.

نص من المقال المعترض عليه في الدراسة :

The scientists are concerned that it could also soon gain ground in the general
population. [...]
نّ العلماءَ قلقون بأنه يُمْكِنُ أَنْ يُحرزَ تقدّمَ أيضاً قريباً في عامةِ السكان
"But because the bacteria can be spread by more casual contact, we are also very concerned about a potential spread of this strain into the general population." [...]
لأن البكتيريا يُمْكِنُ أَنْ تُنْشَرَ بالاتصال الأكثرِ عادية، نحن أيضاً جداً قلقون بشأن انتشار محتمل إلى عامةِ السكان
In a second part of the study based on patient medical charts, the scientists found that sexually active gay men in San Francisco are about 13 times more likely to be infected than the general population. [...]
في جزء ثاني مِنْ الدراسةِ مستند على المخطّطاتِ الطبيةِ للمرضى، وَجدَ العلماءَ الرجال اللوطيين النشيطينَ جنسياً في سان فرانسيسكو احتمالية إصابتهم بحوالي 13 مرةَ مِنْ عامةِ السكان.
"The potential widespread dissemination of multi-resistant form of USA300 into the general population is alarming," he adds. [...]
إنّ الانتشارَ الواسع َ المحتملَ للشكلِ المتعدّدِ المقاومِ 300 إلى عامةِ السكان بمثابة إنذار، "يُضيفُ

و نص الاعتراض الذي قدم جامعة كلفورنيا و سان فرانسيسكو هو:

We are requesting an explanation from you as to why UCSF believes gays are removed from the general population and why you believe it necessary to four times stigmatize gays in using that phrase.
We find it deeply troubling that a top research institution such as UCSF, in America's gay Mecca, is blatantly ignorant about how stigmatizing and emotionally-charged it is when the institution's public relations staff pronounce that gays are not fully integrated into the general population.
نحن نَطْلبُ تفسيرَ من جامعة كلفورنيا و سان فرانسيسكو لماذا تم حذف الشواذَ مِنْ عامةِ السكان و لماذا من الضروري إهانة الشواذ أربع مرات في النص.
نَجِدُه يُزعجُ بعمق أن معهد بحوث أعلى مثل جامعة كلفورنيا و سان فرانسيسكو، في أمريكا ، جاهلُ بوضوح تام حول كَمْ الإهانة والشحن عاطفياً عندما يُعلنُ موظّفي علاقات المؤسسةَ العامةِ بأنّ الشواذِ لَيسوا و لا ينتمون كليا إلى عامةِ السكان.

ملاحظة(1) المرض ينتقل بتلامس الجلد بالجلد, لكن من المنطقي أن الممارسة الشاذة بين اللوطيين تزيد من احتمالية تلامس الأعضاء المصابة فتنتقل العدوى بسهولة بين اللوطيين الشواذ.. فالشذوذ هو احد الأسباب التي تؤدي إلى زيادة احتمالية انتقال العدوى... فالحذر الحذر من الشذوذ الذي يؤدي إلى انتشار الأمراض في مجتمعنا و ما خفي كان أعظم. فسبحان الله الذي امرنا بترك الفاحشة التي بها هلاكنا( و علم الإنسان ما لم يعلم) و هذا دليل آخر على خطورة هذه الفاحشة علميا .

ملاحظة (2) أود أن أوجه الشكر الى صاحب المدونة على الجهد الكبير الذي قام به بالبحث و الدراسة و نشر الرد على المقالات الصحفية في مدونته, و هو من حفزني بالبحث أكثر عن هذه الدراسةمما زادني علما بخطورة الممارسات الشاذة و كيفية مساهمتها في نشر الأوبئة و الأمراض بين الناس.

اللهم ارزقنا.. التقى والهدى ...و العفاف و الغنى ...

amd said...

بسم الله

الموضوع تم تضخيمه كثيرا من قبل وسائل الاعلام وقد وهناك بعض النقاط التي تم اثباتها في ردي

السلاله المذكوره هي سلاله قليله نسبيابالمقارنه بباقي سلالات البكتيريا الاكله للبشر.

العلاقه الجنسيه بين المثليين ليست سبب الانتشار ..الجنس ليس هو وسيلة نقل العدوى..ولكن التلامس الجسدي اللذي يمكن ان يحصل بين اي شخصيين حتى لو كانو غير مثليين ( لا علاقة بين كونك مثلييا ونقل العدوى)

الدراسة اكدت ان مكان المعاينه كان سان فرانسيسكو فقط وليست على مستوى الولايات المتحده او حتى على مستوى ولاية كاليفورنيا . ولو كان الربط صحيحيا بين كونك مثلييا واصابتك بالعدوى لتم اثبات وجودها بين مجتمعات المثليين الاخرى...فالعدوى محليه

Dr. Binh Diep, PhD, a scientist at San Francisco General Hospital Medical Center and lead author explained simple ways to avoid the spread of the staph infection. "Taking a shower after sexual contact may minimize contamination. Ordinary soap will do. It dilutes the concentration of bacteria. You don't need antibacterial soap."

في الاعلى يذكر الدكتور ان الاستحمام بصابونه عاديه يمكن ان يقلل خطر الاصابه بشكل كبير ..

اذن الامر متعلق بشكل كبير بالنظافه الشخصيه وليس بسبب كونك مثلييا

"Gay Boy" Weekly said...

تعودنا من وسائل الاعلام انها تاخذ اللي يعجبها وتخلي الباجي وخصوصا وسائل الاعلام العربية

ممكن انها تنتشر اسرع بين المثليين بسبب منطقة العانة او الابط مثل ما اهو مكتوب اوكي لكن حتى هالمنطقتين في الحلتين سواء مثلي او مغاير، لكن مو معناه ان المرض فقط ينتشر بالجنس المثلي دون المغاير

اهم يركزون على شي وينسون الباجي، وطبعا كل الامراض والجراثيم اللي تنتشر بالممارسة الجنسية تكون بالنسبة للمغايرين والمثليين وهالشي يعتمد على النظافة والعامة ونوع المرض، اما سرعة الانتشار تعتمد على نوع الممارسة واماكنها بغض النظر مثلي او مغاير

مثل ما انت قلت المفروض الكل يقرأ ويبحث قبل لاينصدم من الكذب، وبعدين بالعقل الجنس واحد سواء مثلي او مغاير يعني لو العرب يقرون كان ماصار هاللعب بالاخبار

OmanLion said...

للاسف يا صديقي الكويتي هناك من يستعجل بالحكم قبل ان يتثبت...,وهذا فقط نتيجة بحث بسيط على الانترنت لم يستغرق اكثر من بضع دقائق.

Seif Qods said...

تقول دعاء خاص بالدين الذي يحارب امثالكم ايها الضالون و تعلم نهاية قوم لوط في القرآن فَمَا لَهُمْ عَنِ التَّذْكِرَةِ مُعْرِضِينَ بأي دين تدين أم أنكم تختارون ما يعجبكم من الدين تقول ان العفيفين تافهين و تدعون الاسلام إن عذاب ربك لقريب اضحكوا على الطاهرين بقدر ما شئتم و اتهموهم بالتخلف كيفما شئتم فهذا لا يعقدنا فأجدادكم قوم لوط فعلوا نفس الشيء و أكثر وَيَوْمَ يُعْرَضُ الَّذِينَ كَفَرُوا عَلَى النَّارِ أَذْهَبْتُمْ طَيِّبَاتِكُمْ فِي حَيَاتِكُمُ الدُّنْيَا وَاسْتَمْتَعْتُمْ بِهَا فَالْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنْتُمْ تَسْتَكْبِرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَبِمَا كُنْتُمْ تَفْسُقُونَ زُيِّنَ لِلَّذِينَ كَفَرُوا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَيَسْخَرُونَ مِنَ الَّذِينَ آَمَنُوا وَالَّذِينَ اتَّقَوْا فَوْقَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَاللَّهُ يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ و يوم القيامة سنرى منقلبهم و منقلب الكفار الذين تستقوون بهم بناء المادة و تطويرها لا يعني أنهم يعلمونا كيف نعيش يَعْلَمُونَ ظَاهِرًا مِنَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنِ الْآَخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ