Wednesday, March 19, 2008

سكة سفر (الجزء الثاني



البدايه كانت من فرانكفورت بالمانيا وذلك بدعوة من صديق الايطالي الموظف كمضيف بشركة الخطوط الالمانيه. قام مشكورا باستضافتي في بيته مع صديقه الامريكي. كانوا لطفاء للغايه. كنت انا مبهورا بما ارى ..بالنسبه لشخص قادم من اراضي الخليج الجافه..كانت المانيا الخضراء بمثابه الجنة. وبدأنا الجوله بالكنائس والابراج الماليه في فرانكفورت. لا توجد الكثير من المباني التاريخيه بالمدينه لأن المدينه قد دمرت بالحرب العالمية الثانيه. ثم زرنا مقر شركة لوفتهانزا حيث دبر لي صديقي تذكره مخفضه الى روما بايطاليا. سافرت بعد يومين ومن روما بدلأت مغامرتي وحيدا. حيث وجدت صعوبه في التفاهم بالايطاليه و كان عندي عنوان لاحد بيوت الشباب اللذي وصلت له بعد جهد جهيد لاجده مملوئا عن اخره..ورطه .. ولكنني قابلت فتاه هنك تجر كلبا ..متشحه بالسواد والحلي تملأ جسدها..ارتعبت عندما رأيتها ولكنها قابلتنا بابتسامه و عرضت علي ارشادي الى احد الهوستيل القريبه ( لا يمكن ان تحكم على الشخص من خلال مظهره)... وصلت الغرفه لأجد ان 4 فتيات قد وصلن قبلي .. 3 امريكيات وكنديه.. كنت خجلا قليلا ولكنني تشجعت..سريري كان يقع مباشره تحت سرير الكنديه ( تورطنا)... البنات كانوا حبوبات..ويتحدثن كثيرا...الشء الذي صدمني اكثر هو موعد الاستحمام..حيث كان لا بد ان اشترك معهن في نفس الحمام. ولكن مع مرور الوقت تعودت
روما هي عاصمة التاريخ.. هناك معلم تاريخي في كل زاويه من زوايا روما ..تحنار كثيرا بماذا تبدأ... فهناك الاثار الرومانيه المتتشره في كل انحاء روما... والاثار المسيحيه من العصور الوسطى شاملة الكنائس العظيمه.. ولا ننسى الفاتيكان وكتسة القديس بطرس..وقد كنت محظوظا بحضري لقداس قاده البابا الراحا يوحنا بولس الثاني . ولكن هناك ايضا الحرس السويسري (الكثير منهم وسيميين ولا تملك الا ان تتطلع فيهم )... وغني غن القول جمال وجاذبية الشباب الايطاي بنظاراتهم ودراجاتهم..وشعرهم الطويل غالبا.. بهم مسحة جمال البحر المتوسط. هناك الكثير مما يمكنك ان تراه كمثليي في روما .

بعد 4 ايام في روما ..سافرت الى فلورنسا ( فرنييزي بالايطاليه )... مدينة المتاحف ...تقع الى الشمال من روما ..اروع مافيه هو المحلات المسقوفه المتوزعه علن نهرها الذي يشق المدينه..وكذلك متحفها الكبير الذي قضيت فيه 5 ساعات متنقلا بين لوحاته ومعروضاته.حتى تيست رجلاي... يمكنكم ان تستقلو قطارا الى بيزا ( ساعه واحده من فلورنسا ) حتى تروا برجها المائل وتقضون سويعات في اسواقها الجميله.

مدينتي الرابعه كانت البندقيه في شمال شرق ايطاليا .. قررت ان استقر في مخيم يقع خارج المدينه القديمه ويبعد 20 دقيقه بالباص ( في الواقع حصلت على هذا العرض في محطة القطار الرئيسيه بالمدينه من شاب وسيم )..المخيم كان جميلا واشتركت بالغرفه مع شابين من النمسا ( فاجأتهم مره في وضوع مخل بالاداب لووووووووووول ). افضل مافي البندقيه هي ان تتوه بين قنواتها المتعدده وجسورها العديده..حيث تركت قدماي تأخذاني قي متاهات المدينه القديمه..اجد سوقا محليا هنا ..ومتحفا هناك..عرضا مسرحي في تلك الساحه.. وشباب جذابين يمشون امامك وانت تتطلع في مؤِخرتهم ( انا لم اقل اني ملاك لووول )...

ميلانو في الشمال الايطالي كانت محطتي الاخيره في ايطاليا ..مدينه عصريه تشتهر باسواقها . عروض الازياء فيها ( استمتعت بعرض للازياء في الهواء الطلق في اكبر حدائق ميلانو..واحلى ما فيه كان العرض الخاص بملابس السباحه للرجال )... لم احب ميلانو كثيرا ...سكانها يعتبرون انفسم اعلى طبقة من سكان الجنوب الايطالي ..وتوجد لديه دعوات لانفصال الشمال. ولذلك غادرتها بعد يوميين. واتجهت الى اسبانيا عن طريق موناكو في فرنسا .

الرحلة الى موناكو ثم الى اسبانيا كان بالقطار الليلي ( هو قطار يتحول مقعده الى سرير يمكن النوم عليه حتى الصباح)..كان شريكي في الكابينه شاب ايطالي مرح من نابولي بايطاليا ..استمتعت كثيرا بقصصه ونوادره التي لا تنتهي. وقد انضم الينا لاحقا مهاجر عربي قبضت عليه الشرطه في فرنسا بعد معركه حاميه بالايدي .

برشلونه الاسبانيه ( مدينتي المفضله..مدينتي الساحره).. ماذا اقول عن برشلونه..شمسها الساطعه... شواطئها الخلابه ..متاحفها الكثيره..مبانيها الجميله..ونادي برشلونه العريق. هي مدينه لا تريد ان تغادرها ابدا. استخدمت باصا سياحيا ليأخذني في جوله سياحيه حول حول المدينه. في المحطه السابعه من الجوله قابلت شابين امريكيين اكتشفت لاحقا انهما على علاقه وقررنا ان نتجول معا حول المدينه. في الصباح التالي اخذوني معهم الى الشاطئ حيث استمتعنا بالمناظر الخلابه لووووول ( يعني انتو افهموها .. شباب حلويين.. شوفوا الفيديو تحت من شاطئ ماربيللا ). المهم لا تنسوا ان تزوروا متحف يبكاسو في هذه المدينه.. وبصمات المعماري جاوودي في انحاء المدينه لا تخطأها العين. في اليوم الرابع استمتعت بعرض موسيقي خاص بالطبول لمدة ساعتين ( فرق من كل انحاء اوروبا تعزف فقط على الطبل ).





بالقطار ايضا ذهبت الى مدريد العاصمه الاسبانيه.. قررت ان استقر في هوستيل متواضع قرب استاد ريال مدريد الشهير. المكان بصراحه كان به مهاجرين عرب ومن اميركا اللاتينيه . يعني في الاستقبال عراقي وعائله سودانيه تسكن في غرفه واحده.. عائله مكسيكيه صاروا جيرانا لي..واخر من البير وثالثه من تشيلي . ولكن المعمعه كانت تبلغ ذروته قبل الظهر حيث استمتعت بالجلوس وسط هذا الجو العائلي مع اسبانيه مكسره..النساء اللاتينيات يعددن الغداء..ولاطفال يتقافزون..والسوداني يشتكي من الوضع .. والعراقي يحاول ان سيطر على الوضع.. وانا احاول ان اتواصل مع الجميع. مدريد مدينه جميله..ولكنني لم
استمتع بها كثيرا ما عدا متحفها الشهير .
في الحلقه التاليه سوف نتواصل مع سكة سفر



سلاما من الخليج

2 comments:

tunisian simbad said...

hi
great post, well description for ur trip, a lot of information for each city u visit, i envy you, i was in a lot of europen country but i didn't fell at ease there,thx u make me feel exciting to revisit again thse country

OmanLion said...

hey;

thanx man...well it is always about plannig and knowing where to Go :)..i would love one day to visit Tunisia :)